اسلاميات

ما حكم مشاركه ونشر تطبيق التيك توك

 

الحمد لله والصلاه والسلام على رسول الله ثم أما بعد :
يقول الشيخ السيد سليمان، عضو الرابطة العالمية لخريجي الأزهر الشريف، إن تطبيق الفيديوهات “تيك توك” “حرام شرعًا” لأنه قائم على السخرية، وهي من المساوئ التي حرمها الله سبحانه وتعالى لقوله تعالى “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِّن قَوْمٍ عَسَىٰ أَن يَكُونُوا خَيْرًا مِّنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِّن نِّسَاءٍ عَسَىٰ أَن يَكُنَّ خَيْرًا مِّنْهُنَّ ۖ وَلَا تَلْمِزُوا أَنفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ”، مع الأخذ في الاعتبار الفرق بين النقد والسخرية فالنقد من المباحات أم السخرية فهي من المحرمات.
وتابع سليمان: كما يساهم في نشر الرذيلة وعلى رأسها الإيحاءات الجنسية التي تثير الغريزة الجنسية لدى الرجال والنساء، وهي من قبيل إشاعة الفاحشة بين الناس حيث حرم الله سبحانه وتعالى وسد كل باب يوصل إلى الحرام وإلى هتك الأعراض وتتبع عورات الناس.
وأردف: يستخدم كثير من الناس هذا التطبيق لازدراء الأديان والاعتداء على فرائض الله سبحانه وتعالى، وقال: “فقد رأينا ثلة من السفهاء يسخرون من الصلاة، وهي ركن من أركان الإسلام، وكذلك رأينا بعض الفتيات والشباب يعتدون على فريضة الصيام بكل تبجح وجهل”
وأضاف: يعد هذا التطبيق خروجًا عن الأخلاق والآداب العامة التي يجب على جميع الناس بصفة عامة التحلي بها وعدم التخلي عنها، وعلى المسلمين بصفة الخاصة الالتزام بها، كما يعد هذا التطبيق مضيعة للوقت دون فائدة تعود على الفرد والمجتمع والله سبحانه وتعالى سيسألنا عن الوقت فيما ضيعناه. هذا والله اعلم

About the author

Shreen

x