اسلاميات

هذا الذكر بديل عن سجود التلاوة في المواصلات

 

يستغل بعض الأشخاص وسائل المواصلات  في تلاوة القرآن الكريم أثناء الذهاب إلى العمل، وخلال القراءة قد يصادفك آية بها سجدة تلاوة، فإذا كنت في وسيلة مواصلات أو في مكان عام بالشارع، كيف ستتصرف هل تترك سجود التلاوة أم ماذا تفعل؟
أجاب الشيخ عويضة عثمان، أمين الفتوى بدار الإفتاء، أنه إذا كان الإنسان في مكان لا يستطيع فيه السجود فلا مانع من ترك سجود التلاوة لأنه سنة من فعل أخذ الثواب ومن تركه لا يأثم ولا عليه شيء، لافتا إلى أن النبي صلى الله عليه وسلم ترك سجود التلاوة حتى لا يكون فريضة على المسلمين.
وكشف أمين الفتوى أن هناك ذكرا يقال إذا تعذر القيام لسجود التلاوة وحتى ولو كنت تقرأ في مكان تستطيع فيه السجود أو متوضئا وهو “سُبْحَانَ اللَّهِ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ، وَلا إلَهَ إلا اللَّهُ، وَاَللَّهُ أَكْبَرُ” .
وأشار إلى أن السجود عقب تلاوة آية من آيات السجود سنةٌ مؤكدةٌ في الصلاة وفي غيرها، وبعض الفقهاء اشترط الوضوء والطهارة لمن يسجد عند التلاوة.

.

About the author

Shreen